الخميس، 13 أغسطس، 2015

بلا عنوان


بلا عنوان
عجبت على زمن يُدفَن فيه الحبَ
 لا تعرف الناس له دربَ
 وتولد وحوش ضاريةٌ
 تأكل القلوب بنهمِ
مخلفة احجار صواناٌ
 تنبُض قسوة وطمعُ
تجمد الحس الي صنمِ
 اذ اصابت البشرَ
 ولد العجز و المرضُ
تنشر الحزن الي الكثرِ
 من العدمِ
كثير الكلام لا يفعل
كثير الفعل بلا كَلِم
كثيرٌ وعدوا بالنجمِ
وحين الجد بلا قسمِ
البعض يردد اشعارا
تطالبه بما فاضَ
فجأه يصاب بالبكمِ
إذا احتجت لعطفٍ
اُصِيبوا بالشلل والصممِ
نسوا عفة الحبُ
سحره وسكرتهُ
وماذا عن قدرته
في نحويل الذئب الي غنمِ؟!

يموت الشباب بأسألته هل الحب حقيقة ام شائعةِ؟؟
#بقلم:_بسمة_المصري

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق